الأسباب الحقيقية وراء الإصابة بمرض البرص

الأسباب الحقيقية وراء الإصابة بمرض البرص


يطلق على البرص {بالإنجليزية :Albinism} وهو حالة من الحالات الوراثية النادرة، والتي تكون بسبب إنخفاض  صبغة الميلانين الموجودة في الجلد، والشعر، والعينين، وغالباً ما يكون جلد المصابين بالبرص شاحب وقزحة أعينهم فاتحة اللون.

تتراوح فترة حضانة الجذام من خمس إلى عشرين عامًا، بمجرد أن يصل المرض إلى مراحل متقدمة ، يمكن علاجه بعلاج متعدد الأدوية.

ينتج البرص عن العدوى البكتيرية التي تصيب خلايا الأعصاب المحيطية والنسيج الضام والغشاء المخاطي في الجهاز التنفسي العلوي،يمكنه أيضًا تدمير الأعصاب في أي مكان في الجسم.

السبب: سبب البرص هى عدوى بكتيرية تنتقل من شخص لآخر عن طريق الرذاذ المتطاير.

وهناك عدد من الأنواع للبرص ،لأن مرض البرص يوجد منه عدة أنواع بسبب اختلاف الطفرات الجينية التى تسبب هذا الخلل والإضطراب،ففي حالات من المرض لا يتم إنتاج صبغة الميلانين بشكل كلي وبعض الأنواع الأخرى يتم إنتاج كمية قليلة من صبغة الميلانين.


أسباب البرص

 

أسباب البرص

■أسباب البرص العيني الجلدي:يحدث الاصابة بالبرص في هذا النوع نتيجة خلل في الجينات المسؤولة عن انتاج البروتين المسؤول عن صبغة الميلانين في الخلايا المتواجدة في الشعر والعيون مما يسبب تصنيعها بكميات قليلة أو عدم تصنيعها بتاتاً، ويسمى هذا النوع من البرص مسمى البرص العيني الجلدي بالإنجليزية { Oculocutaneous albinis} واختصاراً OCA، حيث تحدث الإصابة بهذا النوع من البرص نتيجة وجود خلل في إحدى الجينات السبعة ويعرف البرص حينها برقم الجين، ابتداءً من الجين OCA1 وحتى الجين OCA7، فمثلاً في حال حدوث الخلل في الجين رقم 7 فإنه يطلق على المرض حينها اسم البرص العيني الجلدي 7 وهكذا، ويجب التنبيه إلى أن كمية الصبغات التي تظهر على الجلد والشعر والعينين تختلف وفقًا لاختلاف نوع الجين، ويمكن القول بأن هذا النوع من البرص يصاب به كلا من الرجال والنساء بشكل متساوي، ومن الجدير بالذكر أن البرص العيني الجلدي يعد من الاضطرابات المتنحية، أي يلزم وجود نسختين غير طبيعيتين للجين الذي يسبب الإصابة بالبرص، واحده من الأم والثانية من الأب، وفي حال وجود جين واحد غير طبيعي ، يكون الشخص حامل للجين وليس مصاب بالمرض ولا تظهر عليه أعراض. 


■أسباب البرص العيني:يطلق عليه بالإنجليزية{ Ocular albinism} واختصاره OA بسبب عجز خلايا الصباغ الموجودة في العين عن انتاج كميات طبيعية من صبغة الميلانين، وهذا يؤدي لتقليل8 حدة البصر  أو ما يعرف بترجرج الحدقة الاضطراري المسمي بالانجليزية {Nystagmus} وزيادة حساسية الضوء للعين، والسبب لحدوث هذه المشاكل ما زال مجهول ،وبالتالي يوجد لمرض البرص العيني أنواع عديدة لكن النوع الأول  أكثر شيوعاً ويحدث هذا النوع بسبب وجود طفرة جينية على الكرموسوم X وهذا  يشير إلى أن نسبة الإصابة بالبرص العيني للذكور تكون أعلى من الإناث، وذلك لأن الذكور يحملون كرموسوم X واحد فقط، أي يتطلب الذكر أن يرث نسخة واحدة من الكرموسوم حتى تظهر لديه أعراض المرض سواء من الأم أو الأب، في حين أن الإناث يملكون كرموسومين من النوع X، وبالتالي من النادر إصابتهن لأن ذلك يتطلب أن تكون الأم حاملة لجين المرض والأب مصاب به.


الوقاية من البرص

يعتبر البرص مرض وراثي حيث إذا كان تاريخ عائلتك مصابة بالبرص هذا يعد أهم عامل لإصابتك به ،وبالتالي ليس هناك طرق تمنع إصابتك بالبرص ،وبالتالي يمكن للطبيب تحديد اذا ما كان هناك احتمال إنجاب طفل مصاب بالبرص في حال كان تاريخ عائلتك مصابين به.



 

إرسال تعليق

أحدث أقدم